Articles

“مقاصدي يركض” .. نحو 1500 مشارك ركضوا من أجل صيدا .. والمقاصد

شارك مئات المقاصديين على اختلاف مواقعهم، يتقدمهم رئيس جمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في صيدا محمد فايز البزري وأعضاء المجلس الإداري وطلاب مدارس الجمعية ومعلموهم وذووهم في ماراثون “مقاصدي يركض”.

منذ الصباح الباكر، تجمّع نحو 1500 من الطلاب والأساتذة والإداريين والعاملين من أسرة المقاصد وعائلاتهم من مختلف مدارس الجمعية: ثانوية المقاصد – الدوحة – عائشة أم المؤمنين – ثانوية حسام الدين الحريري. من مدينة الرئيس الشهيد رفيق الحريري الرياضية (الملعب البلدي) انطلقوا بهمّة وعزيمة وأمل. ارتسمت البسمة على وجوههم، وقد انسحبوا من ضغوط الحياة اليومية وروتينها القاتل ولبّوا نداء “المقاصد” ليركضوا من أجل صيدا والمقاصد والعلم والمحبة التسامح والقيم.

عرس “المقاصد” الرياضي تخلّله ثلاث سباقات على الواجهة البحرية لمدينة صيدا، تنتهي في ثانوية المقاصد الإسلامية – ضهر المير:
١- سباق المرحلة المتوسطة: انطلاقاً من جامع الزعتري
٢- سباق المرحلة الثانوية: انطلاقاً من مقابل منزل الدكتور نزيه البزري ( الواجهة البحرية).
٣- سباق المرح Fun Race: انطلاقاً من الملعب البلدي.

رئيس الجمعية تحدث إلى المشاركين، فحيّا فيهم الحماس والهمة والنشاط. معتبراً أن “هذا النشاط يهدف إلى رفع معنويات أبنائنا وإحياء الأمل في نفوسهم وتعزيز ثقتهم”. مؤكداً أن “هذا النشاط ليس الأول ولن يكون الأخير بالتأكيد”، وقال: “العقل السليم في الجسم السليم، والمؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف. لذلك، أردنا أن تجتمع هنا أجيال أسرة المقاصد: مجلس إداري، إداريين، معلمين، طلاب، أولياء أمور.. نجتمع هنا لنكون كما أرادنا المؤسسون منارة تضي سماء صيدا وشعلة همة ونشاط لا تنطفئ”.

وفي الختام، أقيم في ملعب ثانوية المقاصد حفل توزيع الجوائز والميداليات على الفائزين في السباقات. كما جرى تكريم المنتخبات الرياضية الفائزة من مدارس الجمعية الاربعة في البطولات المدرسية المختلفة.

 

WhatsApp